" />
الحكاية نيوز alhekya.com
جميع الحقوق محفوظة الحكاية AlHekya

دعوى لمنع دعم أمريكا لإسرائيل تثير جدل بمحاكم كاليفورنيا

1

رفض قاضي مقاطعة أمريكية فى كاليفورنيا دعوى قضائية رفعها أمريكيون من أصول فلسطينية، سعت لإجبار إدارة بايدن على بذل كل ما فى وسعها لجعل إسرائيل توقف القصف الوحشي المستمر على قطاع غزة منذ أكتوبر الماضي، وفقا لوكالة اسوشيتد برس.

- Advertisement -

قال القاضي جيفري وايت إنه ليس لديه سلطة قضائية على هذه المسألة، لكنه ما زال يوجه انتقادات شديدة للإدارة وقال إن تصرفات إسرائيل قد ترقى إلى مستوى الإبادة الجماعية.

استمع وايت لشهادة يوم الجمعة الماضي في محكمة اتحادية في أوكلاند في الدعوى القضائية غير العادية التي تم رفعها في نوفمبر نيابة عن منظمات حقوق الإنسان الفلسطينية والأشخاص الذين كان أفراد عائلاتهم من بين أكثر من 26 ألف شخص قتلوا على يد القوات الإسرائيلية وطالبت الشكوى بإصدار أمر يطلب من الرئيس جو بايدن ووزير الخارجية أنتوني بلينكن ووزير الدفاع لويد أوستن الالتزام بواجبهم في منع الإبادة الجماعية التي تتكشف للشعب الفلسطيني في غزة، وليس المزيد منها.

ورفض وايت إصدار أمر قضائي أولي ورفض القضية لكنه انتقد الإدارة، وكتب في الأوراق الرسمية: “هناك حالات نادرة لا يمكن فيها للمحكمة الوصول إلى النتيجة المفضلة.. هذه هي واحدة من تلك الحالات”/ واعترف بوجهة نظر المدعين وهي أنه “من المعقول أن سلوك إسرائيل يرقى إلى مستوى الإبادة الجماعية”، وناشد البيت الأبيض دراسة نتائج دعمهم الثابت للحصار العسكري ضد الفلسطينيين في غزة.

ووفقا للوكالة الامريكية، طلبت الدعوى من المحكمة أن تعلن أن المتهمين انتهكوا واجباتهم في منع الإبادة الجماعية وعدم التواطؤ في ارتكابها،  وطلبت تحرك فوري بما في ذلك إصدار أوامر لبايدن وغيره من المسؤولين الأمريكيين بممارسة نفوذهم على إسرائيل لوقف قصفها ورفع الحصار عن غزة ووقف تقديم أو تسهيل مبيعات الأسلحة إلى إسرائيل.

كما طلبت من المحكمة أن تأمر المتهمين بالتوقف عن عرقلة محاولات المجتمع الدولي للدعوة إلى وقف إطلاق النار في غزة.

وجاءت جلسة الاستماع الأسبوع الماضي في نفس اليوم الذي وبخت فيه المحكمة العليا التابعة للأمم المتحدة سلوك إسرائيل في الحرب وأمرت حكومتها ببذل كل ما في وسعها لمنع الموت والدمار وأي أعمال إبادة جماعية، لكنها لم تصل إلى حد الأمر بوقف الهجوم العسكري.

وبعد الاستماع لساعات من الشهادة يوم الجمعة، وصف وايت القضية المعروضة عليه بأنها “أصعب قرار قضائي اتخذته على الإطلاق”.

اترك رد